ROK 0روصو,  17/08/2017  -  انطلقت اليوم الخميس في روصو أعمال ورشة تحسيسية حول تقاسم خطة العمل الوطنية لمكافحة المتاجرة وبالأشخاص منظمة من طرف مفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني لصالح السلطات الادارية والقضائية ومنظمات المجتمع المدني في الولاية تدوم يوما واحدا.

وأكد المفوض المساعد لحقوق الانسان والعمل الانساني السيد الرسول ولد الخال في كلمة بالمناسبة ان موريتانيا قامت بجهود جبارة لمحاربة المتاجرة بالأشخاص باعتبارها تشكل انتهاكا صريحا لكرامة الانسان ،مبرزا ان هذه الجهود تجسدت في امور من بينها تطوير الترسانة التشريعية الوطنية والمتعلقة بتجريم العبودية ومعاقبة الممارسات الاستعبادية تطبيقا للأولوية الكبرى التي يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لترقية حقوق الانسان.

وتابع المشاركون حلال هذا اللقاء عروضا حول الاشكالات المتعلقة بالموضوع.

وحضر افتتاح الورشة والي اترارزه السيد صيدو حسن صال وحاكم مقاطعة روصو .