00h01نواكشوط,  02/04/2018  -  أطلع مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني، السيد الشيخ التراد ولد عبد المالك، بعثة من المكتب الدولي للشغل تزور بلادنا حاليا برئاسة السيدة كورينفاركا، مديرة قطاع النظم الدولية بالمكتب، على الترسانة القانونية الوطنية والدولية التي اعتمدتها موريتانيا لحماية وترقية حقوق الإنسان، مبرزا تلك المتعلقة منها بحقوق العمال ومكافحة العمل الجبري.

وقدم المفوض خلال جلسة العمل التي عقدها مع البعثة اليوم الاثنين بمكتبه في نواكشوط،عرضا حول دور المفوضية في مجال تنفيذ خارطة الطريق الوطنية لمكافحة آثار الاسترقاق، مشيرا في هذا الإطار إلى الجهود التي قامت بها المفوضية في مجال التوعية و التحسيس عبر تنظيم قوافل تحسيسية لإطلاع مختلف فئات المجتمع على مضامين القوانين التي تم اعتمادها في إطار سياسة الدولة الرامية إلى ترقية و حماية حقوق الإنسان.

وجرت جلسة العمل بحضور المفوض المساعد لحقوق الإنسان والعمل الإنساني، السيد الرسول ولد الخال، ومدير حماية حقوق الإنسان ومتابعة الالتزامات الدولية، السيد سيد محمد ولد شيخنا.